مزيد التنسيق لتجاوز كل ما يعيق تطور المشهد السمعي والبصري

1 الثلاثاء أوت 2017

أكّد رئيس الحكومة يوسف الشاهد لدى استقباله اليوم وفدا عن الهيئة العليا المستقلة للإتصال السمعي والبصري يتقدمه رئيس الهيئة النوري اللجمي على ضرورة مزيد التنسيق بين الحكومة ومؤسسات الدولة لتجاوز كل ما من شأنه إعاقة تطور المشهد السمعي والبصري بما في ذلك إشكاليات البث دون إجازة والغموض الذي يحيط بدخول معدات للإرسال المباشر دون إذن من الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري.

وشدد رئيس الحكومة، على المتابعة المشتركة لمختلف الملفات ذات العلاقة بالإعلام السمعي والبصري.

 

شارك معنا‬