مدير عام الوكالة الوطنية للتبغ والوقيد يطرح جملة من الاجراءات لإعادة هيكلة قطاع التبغ

3 الثلاثاء ديسمبر 2013
 مدير عام الوكالة الوطنية للتبغ والوقيد يطرح جملة من الاجراءات لإعادة هيكلة قطاع التبغ

قدم السيد محمد صالح الشابي مدير عام الوكالة الوطنية للتبغ والوقيد لمحة عن "قطاع التبغ بالبلاد التونسية :الواقع والآفاق والإصلاحات المبرمجة" مستعرضا النقائص والمشاكل التي يعاني منها القطاع في السنوات الاخيرة، أثناء اللقاء الإعلامي الدوري برئاسة الحكومة

 

الحلول العاجلة

 

  • التفاوض مع شركةJTI اليابانية لاستعادة آلات الصنع من طرف القطاع والنظر في امكانية اقتناء الآلات المتواجدة بالقيروان لدعم طاقة الانتاج
  • تحسين تركيبة سجائر مارس الدولي الخفيف بكلفة أقل من التركيبة المستوردة
  • تعصير مسالك التوزيع من خلال تعميم منظومة المركز على كامل تراب الجمهورية
  • مراجعة الضغط الجبائي الموظّف على السجائر لتغطية النتائج السلبية لتصبحنسبة الضغط الجبائي في حدود 70 % مقابل 77 %حاليا
  • اعتماد كراسات شروط وعقود استغلال لبيع مواد الاختصاص وتحسين هامش الربحتدريجيا لأصحاب أكشاك بيع السجائر

 

الحلول الآجـلة

 

  • تقرر خلال الجلسة الوزارية بتاريخ 25 اكتوبر 2012 تكليف لجان عمل لإعداد النصوص القانونية لإعادة هيكلة القطاع باعتبار عدم ملاءمة الهيكلة الحالية لواقعه وآفاقه
  • إحداث منشأة عمومية لتوزيع مواد الاختصاص مع إعداد إستراتيجية مستقبلية لتنمية زراعة التبغ
  • تفرّغ مؤسستي الإنتاج ( RNTA- MTK) لتصنيع السجائر.
  •  اعداد استراتيجية مستقبلية لتنمية زراعة التبغ .
  •  دعم هذه المؤسسات بمركز مندمج للتكوين و الرسكلة في مختلف المهن المتعلقة بالقطاع.

 

وقد ذكر مدير عام الوكالة خلال مداخلته أهمية قطاع التبغ في المنظومة الجبائية بالبلاد التونسية إذ يوفّر دعما لميزانية الدولة يتراوح بين 6 و7% سنويا، ويشغّل القطاع حوالي 44 ألف عائلة يتوزعون على النشاط الصناعي والفلاحي والتجاري حسب المهام الموكولة للوكالة الوطنية للتبغ و الوقيد.

 

و خلال استعراضه لجملة النقائص التي يعيشها القطاع ذكر السيد محمد صالح الشابي أنّ تراجع الانتاج من 755مليون علبة سجائر سنة 2007 إلى 466 مليون علبة سنة 2012 أي بنسبة 38.3% يمثّل أكبر المشاكل التي تواجه قطاع التبغ في تونس نظرا لتطوّر توريد السجائر الأجنبية التي تطوّر استهلاكها من 52 مليون علبة سنة 2007 إلى 156 مليون علبة سنة 2012 إضافة إلى انخرام مسالك توزيع مواد الاختصاص وانتشار ظاهرة السوق الموازية التي أصبحت تستأثر بنسبة 42%من النشاط حسب السوق.

 

وقدم السيد محمّد صالح الشابي جملة من الأرقام المتعلّقة بتراجع إنتاج أنواع من السجائر حيث انخفض انتاج الكريستال بنسبة 54 % تبعا لتراجع استهلاك هذه النوعية وتراجع انتاج سجائر 20 مارس خفيف بحوالي 120 مليون علبة إي بحوالي 40% من مجموع المبيعات تبعا لإنهاءعقد المناولة مع شركة JTI اليابانية إضافة إلى تدنّي مستوى جودة سجائر 20 مارس خفيفة و تشتت القطاع مع تمكّن مستثمرين خواص من تجاوز القانون والحصول على رخص في مجال تصنيع مواد الاختصاص

 

 

شارك معنا‬