متابعة الحالات الإجتماعية المتضررة من الفيضانات بالجنوب التونسي

13 الاثنين نوفمبر 2017

أشرف رئيس الحكومة يوسف الشاهد بعد ظهر اليوم على مجلس وزاري مضيـّق خُصّص للنظر في الأوضاع بالجنوب التونسي على إثر تهاطل كميات كبيرة من الأمطار.

وابدى المجلس ارتياحه لمختلف جهود الاغاثة التي بذلتها الأطراف المتدخلة من جيش وطني وحماية مدنية وحرس وأمن وطنيين بكل المناطق المتضررة لحماية سلامة المتضررين خاصة من التلاميذ.

و أوصى المجلس الوزاري المضيق بضرورة متابعة الحالات الاجتماعية التي تأثرت سلبا بنزول الأمطار بكميات تجاوزت المعدلات العادية من حيث المساكن والممتلكات والإحاطة بها في أسرع الآجال.

كما أوصى المجلس بضرورة الإعلام المبكر والاشعارات المسبقة حول التقلبات المناخية من قبل الجهات المعنية بما يكفل حماية الأرواح والممتلكات العامة والخاصة.

واشار المجلس إلى ضرورة العمل على الاستفادة من نزول الغيث النافع على مستوى الري والفلاحة على الوجه الأفضل.

شارك معنا‬